السبت، 23 أبريل، 2011

من الميدان بقنا

رسالة من المعتصمين لعصام شرف
لماذا رغم انك وليد الثورة تسعي في افسادها فجميع ابناء قنا يرفضون المحافظ الجديد ومعتصمين حتي يتم تغيره ولن يخلو الميدان حتي يرحل عماد شحاته ولماذا يا شرف رغم أنها ثورة مدنية يكون جميع المحافظين من الجيش والشرطة وعلي المعاش إذا ماذا أختلفت حكومة عن حكومة احمد نظيف التي سبقتك .... لذا نحن اليوم نسحب ثقتنا منك انت شخصيا لأنك اثبت لنا انك لم تؤمن بما قولته من قبل عن ارادة الشعب
من المعتصمين للاخوة الاقباط
لأن اعتصامنا أقباط ومسلمين سيسود الاعتصام غدا هدوء ليحتفل الاخوة الاقباط الذين يشاركونا في الاعتصام بعيدهم وكي نثبت لشرف أن الجميع يرفض محافظك الجديد أذا ارسل به ليحكم العذبة اللي تمتلكها انت مش يحكم محافظة ترفضه
من المعتصمين لعمرو اديب
أنت غير ممثل للتلفزيون المصري واسلوبك في التعبير عن القضية الخاصة بقنا واهلها الغير مهذب والغير محترم بالمرة ما هو الا تعبير عن شخصكم الكريم ونأسف لأننا كنا نتابع برامجك في يوم من الايام ونحب نسأل حضرتك سؤال مش سبق وأن ذكرت أن شباب التحرير دول شوية عيال وأيام الثورة كنت تحت البطنية صيحيح الاناء ينضح بما يحتوية , في حين ان الاستاذة مني الشاذلي عرضت القضية بمنتهي الدقة والشفافية وكانت محايدة بطريقة تجعلنا نشعر بالشكر لها وان الاعلام المصري مازال به افراد علي قدر عالي من الثقافة والخلق
من المعتصمين لأستاذ محمد صفاء عامر
قنا الاقليم المتخلف كما ذكرت هم من صورتهم في روياتك وجعلوا منك اديب يتحكي عنه الناس كما أن قنا انجبت العديد والعديد من المثقفين والمفكرين فكيف تكون اقليم متخلف يا سيدي ... فان كنا اقليم متخلف لما كانت اعتصامتنا نظيفه لا يسودها اي اضطربات ولعلك نسيت ان اكثر الناس تهذبا هم الصعايدة

الثلاثاء، 19 أبريل، 2011

قنا فوق فوهة البركان

سقوط حكومة شرف سريعا مع أول كبوة تواجهها بأخطائها
بعد ثورة 25 يناير كنت أظن أن الاوضاع في مصر ستتغير بالكامل واني لن احتاج ان اكتب في مدونتي الربابة واهات الذئاب التي كنت اشير فيها للحكومة السابقة وما تقوم به من أفعال ضد الشعب ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن فتسقط حكومة شرف مع أول موقف يثبت للشعب أن كانت لها شفافية أم أنها هي الاخري لا تمارس الديمقراطية فتأتي الأزمة في محافظة قنا وإعلان شعبها العصيان المدني الكامل وتكون بدايتها منذ يوم الخميس الماضي الموافق 14/4/2011 خروج شباب 25 يناير في قنا رافضين تعيين مساعد وزير الداخلية بالجيزة كمحافظ لقنا  والرافضين مسلمين ومسيحين
ارواح شهداء 25 يناير من قنا ترفض المحافظ الجديد
لانه مدان بطريقة مباشرة في ارواح شهداء الثورة الذين كان منهم 5 شهداء سالت دمائهم من محافظة قنا فتجاهلت حكومة عصام شرف و المشير طنطاوي الموقف بالكامل وكأن قنا ليس بها شعب له حق الاعتراض وليس لها مكان علي خريطة الحرية في مصر ظل فترة المتظاهرين في الشوارع ولم يشعر بهم أحد لذا كان يجب أن يكون هناك صرخة قوية منهم ليسمع صوتهم لأن حتي الإعلام المصري تجاهلهم في البداية وصور مراسل جريدة الاهرام الاحداث بطريقة مزيفه ليعيد الكرة مرة اخري ويجعل الناس في قمة غيظها إلي أن فكر المتظاهرين في قطع الطرق والسكك الحديدية ليشعر بهم سكان القاهرة البعيدة
وتوالت الاحداث دون أن تتحرك الحكومة التي ظن شباب الثورة أنها ستكون بعيده عن أي شبوهات ولكن كعادة الحكومات المصرية لم يتحركوا وتركو الامور لتسير دون تحرك منهم ظنا بأن هذا ربما يهدأ الامر حتي تضخمت المشكلة وأصبحت مشكلة دين كيف للمرة الثانية علي التوالي يتعين محافظ مسيحي لمحافظة قنا وأشيع بين الناس أن الكودا المسيحية في مصر ستكون من نصيب محافظة قنا مما أشعل نار العاطفه وكبرياء الدين لدا العامة وهنا بدأت الحكومة تشعر بالازمة بعد انفجارها
زيارة فاشلة لوزير الداخلية ووزير التنمية المحلية لقنا
وبعد أن تعطف شرف علي شعب قنا قرر ارسال الوزيرين للتفاوض مع شعب قنا وكأن كثيرا علي أهالي قنا أن يأتي هو بنفسه للتفاوض معهم كما فعل من قبل لكسب تأييد الشباب وزار ميدان التحرير وكأن مصر لم يعد بها سوي ميدان التحرير وجاءت زيارة الوزيرين زيارة فاشلة للغاية حيث رفض المتظاهرين الارتضاء بأي حلول وخاصة أن الوزين زارو المكاتب ولم يخرجوا للشارع ليعرفوا نبض المتظاهرين ومتطلباتهم كما قام المتظاهرين بطرد مدير مكتب الاهرام من الاجتماع لانه زيف من قبل الحقائق الخاصة باعتصام اهالي قنا وعلي الرغم من ذلك اتصل به مذيع نشرة 9 مساءا في التلفزيون المصري ليعرف منه الاخبار الخاصة بالاجتماع علي الرغم من انه طرد منه كما حضر عناصر من الحزب المنحل ... الحزب الوطني في الاجتماع دون أن يعرف الناس لماذا هم هنا ؟؟؟؟ وتم طردهم من قبل المتظاهرين مع استمرار حالة العصيان المدني بالمحافظة والطريف بالفعل أن المسئولين مازالوا يعشقون اخفاء الحقائق والكذب اذ يخرج احدهم ويقول ان حركة المرور قد عادة لطبيعتها وهناك شلل تام في حركة المرور بمحافظة قنا
المتظاهرين بقنا .. نحن لا نرفض محافظ مسيحي ولكن نرفض الكودا المسيحية بقنا
وكأنت ندأت المتظاهرين بقنا واضحة ورفضهم لكلام الوزيرين واضح مع استمرار الاعتصام ووقوف حركة القطارات بالمحافظة لأن المتظاهرين لا يرفضون أن يكون هناك محافظ مسيحي ولكن يرفضون ان تطبق القاعدة علي محافظة قنا فيجب التنوع وخاصة مع تجربتهم القاسية من قبل مع مجدي ايوب ... واشيع اخيرا بالمحافظة أن المشير طنطاوي قد وعد البابا بأن الكودا المسيحية ستكون في قنا مما يزيد من انفعال المتظاهرين في الشوارع وخاصة مع تأخرات رد فعل الحكومة واصبحنا علي وشك الدخول في فتنة طائفية بسبب بطئ تحرك حكومة شرف التي اصبح يراها الناس بأنها حكومة مباركية جديدة 
الخطوة القادمة للمتظاهرين بقنا
بعد تأجج المشاعر بقنا وتدهور الموقف وشعورهم بأن صوتهم لم يصبح له قوة قرر المتظاهرين أنه أن لم يتم رحيل مخائيل من محافظة قنا سيكون الطلب المقبل هو أقلة حكومة شرف التي أعطوها الثقة علي أنها حكومة الشعب لا حكومة من حكومات النظام السابق فقد بدأ المتظاهرين بقنا يفقدون الثقة فكل المسئولين .... واصبحنا علي وشك فصل قطبي مصر الجنوب عن الشمال
انها رسالة بتدهور الحال الي كل من المشير طنطاوي و عصام شرف رئيس الوزراء أنقذوا محافظة قنا من بركان مؤكد وفتنة طائفية 
الحركة المرورية متوقفة بالكامل