الخميس، 13 سبتمبر، 2012

قابل يا عم عادل لبيب

ينظم يوم السبت الموافق 16/9/2012 سائقي السيارات الأجرة في محافظة قنا اضراب عام رفضا منهم لما يحدث في المحافظة من نقص كبير جدا في البنزين والغاز مما يؤدي بهم المكوث ساعات طويلة أمام البنزينة أو شراءه من السوق السوداء 
ويقول أحد السائقين أن قنا المحافظة الوحيدة التي تعاني حاليا من النقص في البنزين في حين أن باقي المحافظات لا تعاني من اي نقص في البنزين وأن سبب النقص هذا ما يحدث من عمليات تحاول من الذين يبيعونه في السوق السوداء وتسهل لهم الحكومة ذلك دون ادني مسألة وأن المحافظ ليس له اي دور في المتابعة لما يحدث وعندما طال بنا الامد في انتظار اي حل ولم يتحرك احد قررنا ان نقوم بهذا الاضراب ليشعر بما نعانية المسئولين ونقول للمحافظ اننا لا نريد الحلول التي لا تسمن ولا تغني عن جوع حين يوفر في يوم الاضراب الاتوبيسات الخاصة بالمدارس الخاصة وحتي ان حدث ذلك فنحن لا نتراجع واحب اقوله فوق يا عادل يا لبيب 
وراعي ربنا فينا يا مرسي


الثلاثاء، 11 سبتمبر، 2012

لقد مات اليوم عبد الناصر

ترددت كثيرا قبل أن أكتب مقال اليوم ليس شكا في صحة ما اقول ولكن كي لا اتهم اني من الفلول بعد نضال طال ضد النظام السابق فكل من يعارض الاخوان وسياستهم يصبح فل ويحارب من كل جانب ولكني من اجل وطني لا اخاف لومة لائم
ما اكتبه اليوم ليس فقط احساسي أني ناصرية وان تاريخ هذا الرجل يحاولوا تدنيسه ..... بل اكتب لاني بالفعل اشعر اليوم بعد أن وافق الرئيس المنتخب اضطرارا من الشعب فلم يكن لديهم البديل علي اخذ القرض من البنك الدولي بالشروط التي جميعنا يعرف أنها ستجعلنا عبيد تحت شعار " ما باليد حيلة " أنه الحل الوحيد لانقاذ مصر ... الشعار الذي يرددونه دون فهم .... مستخدمين دموع الثعابين والمناديل الورقية .... أشعر اليوم أن ناصر قد مات 
دعوني اكتب باللون الأحمر لون دماء الشهداء بعد براءة كل المتهمين بقضايا قتلهم و أتوقف بكم للحظات علي روح ذلك الرجل لحظات مرت منذ أكثر من خمسين عام حين كان ناصر في موقف اصعب مما نحن فيه الآن ... الموقف الذي لا يحسد عليه مرسي كما يدعي الأخوان ... الموقف حين أخذ عبد الناصر مصر وهي صفر علي الشمال ... لم تكن تملك هذه الطاقات العظيمة من الشباب الذين قاموا بالثورة ... الشباب القادر علي التغيير ... لم يأخذها تمتلك قناة السويس ودخل عظيم عائد منها وسد وغيرها من الاستثمارات التي بناها هو وظل السادات من بعد عام 75 ومن بعده مبارك يبيعوا فيها ولم تنتهي بل يوجد الكثير منها الذي مازال ملك الدولة .

اتعلمون أني أتذكر عبد الناصر الآن في رد فعله حين حاول البنك وضع قيود علي القرض في خطابه الشهير في بورسعيد حين قال " دعونا نقول لامريكا لا ... احنا شعب عنده كرامة ربنا خلقنا كده عندنا كرامة وموش هنتذل لحد .... تعالوا بدل ما بناكل اللحمة اربع مرات في الاسبوع ناكلها ثلاثة " واكمل علي كلام رئسنا الراحل ولو مأكلنهاش خالص ايه المشكلة نعلن التقشف ولا نتذلش لحد 
اليوم ارفع صوتي مع ملايين الأصوات التي تزور مقبرة عبد الناصر كل يوم لأقول رحمك الله يا زعيم
فعندما اتذكر موقف الأخوان من القروض حين كانوا يحرموها في ظل النظام السابق واحلوها اليوم بالاضطرار من البنك الدولي انظر لهم بتعجب طال سعيكم وراء حكم المصر بطرق سليمة واخري ملتوية لتجعلوا منا مديونين للبنك الدولي بشروط يضعها هو 
لذا اقولها صريحه لهم لم انتخب مرسي ووقفت في صفوف المتفرجين لاني لم اجد سبيل فالخيارين كانوا بالنسبه لي سواء 
لذا اعلنها ارفض مرسي وارفض القروض ولا اخشي الا الله