الثلاثاء، 27 مايو، 2008

عودة قانون الطوارئ ازمة جديدة في مصر (والحكومة تستعين بالمنجمين)




قرر مجلس الشعب مد قانون الطوارئ فترة جديدة في مصر حتي عام 2010 م . تري لماذا ؟..................... سؤالا يراودني خاصة ان قانون الطوارئ من المفترض الا يستخدم الا في ثلاث حالات وهي 1- دخول الدوله في حرب 2- تجهيز الدوله للدخول في حرب 3- في حالة الكوارث الطبيعية
وعلي حد علمي مصر لا هذا ولا ذاك اذا فلماذا في دوله من المفترض انها مستقرة وسائد فيها القانون وجود قانون الطوارئ . وقرار مجلس الشعب بمثل هذا القانون يعد جريمة في حق الشعب المصري ومن فعلها انهم قادة الرأي الذين تم انتخابهم بواسطة الشعب الذي اضعوا حقه وما شد انتباهي قول احدهم بان افعال المحلة تعتبر ازمة تسببت في مد هذا القانون اذا اين قانون العقوبات المدني وهل اصبح الشعب المصري باكمله شعب سافك للدماء ولماذا لم يستطع قانون الطوارئ حل هذه الازمة الم يكن مطبق اثناء احداث المحلة .
وكيف يستطيع قانون الطوارئ كشف الاعمال التخريبية قبل حدوثها هل ستاتي الحكومة المصرية بمنجم او عرافه لكي تتنبأ لها بالاحداث ومن سيقوم بها ! ام سيطبق المصريين فتوي شيخ الازهر وهي ان تتخذوا اذن من اولي الامر لعمل اضراب ضدهم فتعرفهم الحكومة وتعتقلهم قبل الاضراب ؟!
ان قانون الطوارئ معذرة ما هو الا استخفاف من الحكومة بالشعب ومن اليوم علينا ان نمشي في الشارع صامتين لربما تخرج من فم احدنا كلمة تجرح الامن القومي فنستحق من خلال قانون الطوارئ الاعتقال وأمان يا مصر !!!!!!

هناك تعليق واحد:

  1. العزيزة الغالية

    سعيد بزيارتى لمدونتك الجميلة وارجو ان نتواصل دائما ونسعد بوجودك بيننا وان تستفيدى بوجودك بيننا و نستفيد بوجودك معنا
    فى انتظار تواصلك
    اخوكم
    حسن محمد توفيق
    من مؤسسى الاتحاد

    ردحذف