الأحد، 1 يونيو، 2008

سرور ومفيد في اول صدام ( خبر ورأي )


في اول صدام من نوعه بين فتحي سرور رئيس مجلس الشعب وبين مفيد شهاب وزير الدولة لشئون المجالس النيابية وسبب هذا الصدام غياب الحكومة عن جلسة مناقشة قانون المرور الجديد كما هدد فتحي سرور بانه سيتخذ اجراءات حاده ضدد الحكومة لحفظ كرامة المجلس .
ويبدوا أن الحكومة تريد أن تورط مجلس الشعب وحدة في قضية قانون المرور الجديد ولكن سرور صحي للموقف لذلك هدد الحكومة بأنه سيتخذ اجراءات الحاده ضدد الحكومة وهكذا سيبدأ أو ربما لا يبدأ صدام جديد من نوعه بين الحكومة ومجلس الشعب واني أري أن هذا الصدام سيكون في صالح أبناء مصر وذلك لان الحكومة ستجد عليها رقيب يقف
لها فتقف عند حدها .
وكم أني أتمني أن أري في مصر كباقي دول العالم رقابة وحكومة ظل التي موجودة في دول كثير من العالم ليس بها عدد الاحزاب الموجود في مصر متي أري سياسة الدولة ديمقراطية بالفعل ولكن لا اظن ذلك بعد مد قانون الطوارئ وروح منك لله ياللي كنت السبب .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق